عرض لا يصدق للروح البشرية!! جندي سابق في الجيش الأمريكي ينهي مارثون بوسطن بساق واحدة




اختار المخضرم إيرل جرانفيل وهو جندي سابق في الجيش الأمريكي أن يفعل شيئا لن يستطيع أن ينجزه حتى من كان يتمتع بكامل قواه الجسدية، فقد أكمل جرانفيل 26 ميلا من ماراثون بوسطن، وتحمل عناء العدو حتى خط النهاية معتمدا على ساق اصطناعية، وحاملا صديقته فوق ظهره.
وحسب إيرل جرانفيل فإن كل ما قام به يعد تكريما لأرواح جميع أولئك الذين فقدوا حياتهم في تفجيرات بوسطن عام 2013، ولجميع من خدم البلاد في القوات المسلحة.

جدير بالذكر أن المخضرم ايرل جرانفيل فقد النصف السفلي من ساقه اليسرى عندما اصيبت سيارته بقنبلة على جانب الطريق فى افغانستان.



Amira
كاتب المقالة
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع الأميرة .

جديد قسم : أخبار

إرسال تعليق